المشرف العام

المشرف العام

Fusce aliquam suscipit leo, nec tempor arcu tempus in. Suspendisse potenti. Vivamus posuere, turpis vitae egestas imperdiet, urna elit dictum.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 12:00

قاص وروائي مغربي، ولد سنة 1948 بفاس. فارق والده وأمه وهو في الشهر الثاني من عمره، فأخذه جده الذي كان يعمل خياطاً، وكان محله مكاناً لتجمع الوطنيين إبان مناهضة الاستعمار الفرنسي، فتفتح وعيه على مشاهد المقاومة وقراءة جرائد الحركة الوطنية.

حصل على الدكتوراه في الأدب الحديث.

اشتغل أستاذا بالمدرسة العالية للأساتذة بتطوان.

بدأ النشر سنة 1966، وذلك بظهور قصته القصيرة “تموء كالقطط” بملحق الأنباء الثقافي.

له كتابات في مجموعة من الصحف والمجلات: العلم، أنوال. الاتحاد الاشتراكي، الآداب، الطريق، الكرمل، آفاق، الثقافة الجديدة، مواقف.

توزع إنتاجه بين الكتابة الروائية والقصصية والنقد الأدبي. اختيرت روايته “أيام الرماد” من بين أفضل 105رواية عربية.

من مؤلفاته:

  • أبراج المدينة: رواية- بغداد: دار آفاق عربية، 1978م.
  • أيها الرائي: رواية- الرباط: دار الأمان، 1990م.
  • رجل البحر: رواية-بيروت:المؤسسة العربية للدراسات والنشر، 1983م.
  • المباءة: رواية- البيضاء: إفريقيا الشرق، 1988م.
  • النداء بالأسماء: قصص- دار الآفاق الجديدة، 1981م.
  • فوق القبور، تحت القمر: رواية- البيضاء: عيون، 1989م.
  • يتعرى القلب – منشورات شراع.
  • أوصال الشجر المقطوعة: قصص- البيضاء: دار النشر المغربية، 1975م.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:58

قاص وروائي مغربي، ولد بالجديدة بالمغرب 1976م.عمل في مجال الصحافة الثقافية ككاتب متعاون مع جريدة ” المدى ” العراقية، وصحيفة “الجريدة الأولى” المغربية ما بين 2008 و 2010م، كما ساهم في تحرير العدد السابع من مجلة “سيسرا” الصادرة عن النادي الأدبي بالجوف في السعودية.

فازت روايته “قيلولة أحد خريفي” بالمركز الثالث في جائزة الطيب صالح للإبداع الكتابي في دورتها الثانية عام 2012م.

صدرت له عن وزارة الثقافة المغربية مجموعته القصصية الثالثة “احتجاجاً على ساعي البريد” في 70صفحة من القطع المتوسط، وتتشكل من إثنتي عشرة قصة.

كتب الروائي المصري محمد البساطي في التقديم عنها :”بلغة سردية ممتعة يعزف القاص هشام بن شاوي خلال مجموعته القصصية “احتجاجا على ساعي البريد” على وتر الحياة المؤلمة لأبطاله الموجوعين أحياناً والمشتتين أحياناً أخرى والذين أجهدتهم الحياة فتمردوا عليها. ذلك التمرد الذي يبدو واضحاً جلياً تارة وتارة أخرى خفياً في دهاء القاص الماهر والذي ينسج من أبطاله عوالم قصصية تكسب قصصه القصيرة ثراءً شديداً وتناقضات تبدو للقارئ وكأنها ليست غريبة عنه فهو يكتب عن المواطن العربي من مشرق الوطن إلى مغربه وكأنه ذات واحدة.. لا فرق فيها بين شرق وغرب، حين تعبث الحياة بمن يعيشها ويتمرد عليها، ومن ثم يأتي هشام بن الشاوي بصياغة ممتعة لأبطاله في قالب هو من أشد أنواع القوالب الأدبية صعوبة ودهاء، ألا وهو عالم القصة القصيرة” ، ويكتب القاص والروائي الكويتي طالب الرفاعي :”عبر إثنتي عشرة قصة، يقتنص هشام بن الشاوي مشاهد حياتية راعفة بحيويتها وصدق حضورها، مستخدما القصة القصيرة اللقطة، بتكاثف الزمن اللحظي للحدث الدائر، وعمق زمن التذكر، وبما يفسح مجالاً لاستحضار عوالم متداخلة، بإسقاطاتها على الحدث الراهن.

من مؤلفاته:

  • قيلولة أحد خريفي :رواية.
  • احتجاجاً على ساعي البريد : مجموعة قصصية .
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:56

روائي ومسرحي مغربي، من مواليد الدار البيضاء 1949. قضى فترة في أحد المعتقلات – معتقل مولاي الشريف (1974/1975). نشر العديد من المسرحيات والروايات مثل:”طائر أزرق نادر يحلق معي” (2013) هي روايته التاسعة. تحولت مسرحيته الأولى “حلاق درب الفقراء” إلى شريط سينمائي أخرجه الراحل محمد الركاب 1982. وحازت روايته “حشيش” (2000) على جائزة الأطلس الكبرى التي تنظمها السفارة الفرنسية في المغرب عام 2001.

مؤلفاته:

  • طائر أزرق نادر يحلق معي، 2013 (رواية).
  • ميترو محال.
  • حشيش، 2000 (رواية).
  • قصة حديقة الحيوان.
  • قط أبيض جميل يسير معي.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:55

صحفي وروائي مغربي، عمل مديرا ورئيس تحرير لمجلة ( الجيرة ) التي كانت تصدر في طنجة وتوقفت. عمل رئيسا للقسم الثقافي بمجلة ( المهاجر ) ، و جريدة ( صوت المهاجر ) اللتين كانتا تصدران في غرناطة بإسبانيا .

أستاذا محاضرا في المؤسسات الثقافية بطنجة وبروكسيل والمؤسسات الثقافية بغرناطة في المعهد الأوروعربي. نشرت له أعمال بكل من مجلة الناقد، والمهاجر، والوعي، وجريدة الشرق الأوسط ، والسياسة، والعلم، والميثاق، والبيان، وطنجة الأدبية، وصوت المهاجر، ومعظم الصحف المحلية والجهوية الصادرة في طنجة كجريدة طنجة وصباح اليوم والحدث الوطني وأبعاد متوسطية ومنبر الشمال، والشمال.

عمل مدير سلسلة الكتب الثقافية لمنشورات مجلة الجيرة ،ورئيس جمعية الجيرة للتفاعل الثقافي .

من مؤلفاته :

  • نساء مستعملات: رواية.
  • انتفاضة الجياع: رواية.
  • تائية الانتفاضة: ديوان شعر بقصيدة واحدة في ألف بيت – الطبعة الأولى ، 1998م.
  • حكومة الجرذان : قصة بالكاريكاتير للأطفال ) الطبعة الأولى سنة 1998م.
  • الديك المترشح: قصة بالكاريكاتير للأطفال ، الطبعة الأولى 1998م.
  • الهجرة السرية : مجموعة قصصية.
  • التفكير بالنصوص . ( بحث أكاديمي ) الطبعة الأولى ، 1999م.
  • وجه العالم في القرن الحادي والعشرين : دراسة مستقبلية للمؤسسات الدولية المالية والاقتصادية والسياسية ) الطبعة الأولى ، 1999م.
  • الليالي العارية: أقصوصات صحفية .
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:53

شاعر وقاص(الشعر العمودي و التفعيلي + القصة القصيرة)، يقيم حاليا في مدينة العيون (عيون الساقية الحمراء)؛ خريج إداري من مدينة فاس، حاصل على الإجازة في الأدب العربي من كلية الآداب جامعة ابن زهر بأغادير، ثم على دبلوم الدراسات العليا من معهد البحوث والدراسات العربية التابع للجامعة العربية بالقاهرة يتابع الآن دراسته لنيل الماجستير بالقاهرة.

مؤلفاته:

  • مجموعة قصصية بالاشتراك (واحات من جنان القناديل)
  • مجموعة قصصية أخرى بالإشتراك بعنوان “خمائل الواحة”
  • نشر عملا روائيا إلكترونيا كاملا بعنوان “البحر لا يضحك كثيرا”
  • نشر إليكترونيا روايته “كولومينا” التي فازت بجائزة “مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافية” في القاهرة لسنة 2014
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:51

قاص وروائي مغربي، ولد في 8 ديسمبر 1954، جماعة ميضار (المغرب). حصل على إجازة علم الاجتماع بجامعة محمد بن عبد الله بفاس دبلوم الدراسات العليا في الصحافة بالمعهد العالي للصحافة بالرباط، وشهادة مركز الدراسات الإستراتيجية بكلية الحقوق بالرباط.

عمل ملحقاً صحفياً حكومياً متعاوناً بكلية الآداب بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة بالمغرب.

من مؤلفاته:

  • هذا، سهل المنال : رواية.
  • بوحُ القصبة : راوية – الرباط: ندا كوم ، 2004م.
  • زمانٌ كأهله : رواية – الرباط: ندا كوم ، 2004م.
  • موتُ الفوات: رواية – الدار البيضاء : أفريقيا الشرق ، 2005م.
  • كأنّما غفوتُ: قصص- القنيطرة : المطبعة السريعة ،2007م.
  • إناثُ الدار : رواية- الدار البيضاء: أفريقيا الشرق، 2011م.
  • فغوٌ لا يبشر بطعم : شعر نثري.
  • قليلٌ، أو كثيرٌ، أو لا شيءٌ :قصص – الرباط : منشورات اتحاد كتاب المغرب،مطبعة عكاظ الجديدة ، 2013م.
  • مثلُ سرير من يارداتٍ باردةٍ : شعر نثري.
  • التصوير والخطاب البصري: تمهيد أولي في البنية والقراءة (التصوير الشعبي نموذجاً).

 

الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:48

ناقد وقاص وروائي مغربي، ولد بمدينة تطوان بالمغرب سنة 1946م. حاصل على دبلوم الدراسات العليا بكلية الآداب بفاس سنة 1984 في مجال أدب الأطفال.

حصل على دكتوراه الدولة بكلية الآداب بالرباط سنة 1992 في مجال الأدب المقارن. عمل رئيسا لوحدة البحث و التكوين: جماليات التعبير في الأدب العربي الحديث و المعاصر (بلاغة الصورة الإبداعية ) بالكلية نفسها (1997-2000) .

نشر عددا من القصص و المقالات النقدية في عديد من الجرائد و المجلات المغربية و المشرقية.

من مؤلفاته:

  • بناء الصورة في الرواية الاستعمارية .
  • صورة المغرب في الرواية الاسبانية:دراسة- مكتبة الإدريسي للنشر و التوزيع،1994م.
  • زمن عبد الحليم : قصص قصيرة.
  • بلاغة النص المسرحي: دراسة- تطوان.
  • قصص الأطفال بالمغرب: دراسة تطوان.
  • مؤنس العليل: قصص قصيرة.
  • الأخرس : قصص قصيرة.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:45

ناقد وقاص وروائي مغربي، ولد في 14 مايو 1939بالرباط. كتب القصة والرواية، كما كتب المقالة الأدبية والبحث النقدي، وله العديد من الدراسات وبعض الكتب ذات الأثر في المشهد الثقافي والأدبي والنقدي العربي. نشر أول قصة له سنة 1957 بجريدة العلم المغربية وكانت تحت عنوان «المعطف البالي».

شارك في تأسيس اتحاد كتاب المغرب ، وانتخب رئيسا له في المؤتمر الخامس سنة 1976 م، والسادس سنة 1979 م، والسابع سنة 1981م.

صدرت له بعض الترجمات لكتب أدبية ونقدية ونظرية أساسية، لكل من رولان بارت وميخائيل باختين وجان جنيه ولوكليزيو وغيرهم، كما ترجم لغيرهم العديد من النصوص الأساسية في مجالات مختلفة. تمت ترجمة بعض نصوصه الأدبية إلى بعض اللغات الأجنبية.

من مؤلفاته:

  • لعبة النسيان: رواية.
  • الضوء الهارب: رواية- البيضاء: الفنك، 1994م.
  • امرأة النسيان : رواية ، 2002م.
  • حيوات متجاورة: رواية، 2009م.
  • سلخ الجلد: قصص- بيروت: دار الآداب، 1979م.
  • لغة الطفولة والحلم: قراءة في ذاكرة القصة المغربية.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:43

شاعر وروائي مغربي، من أبرز الشخصيات الأدبية المغربية الأمازيغية، كتب بالفرنسية فقط ، ولم يكتب مطلقاً بالعربية أو بالأمازيغية، وبذلك ظل مجهولاً عربياً.

ترك الدراسة مبكراً وعمل في العشرين من عمره مندوباً بالضمان الاجتماعي من عام 1961 إلى 1963 في أكادير ثم في الدار البيضاء، واستقال سنة 1967 من منصبه وهاجر إلى باريس هارباً من الملاحقة القانونية لاشتراكه في انتفاضة مارس 1965 ليلتحق هناك بعد ثلاث سنوات في ثورة طلاب فرنسا (مايو 1968).

كان من بين الطلاب الذين احتلوا مسرح الأوديون بباريس. نشر له سارتر قصيدة “الملك” في افتتاحية مجلته الشهيرة “الأزمنة الحديثة”

صدر كتابه الأول في لندن سنة 1964 بعنوان “غثيان أسود” وقد ضم قصائد تشي بيأس وجودي متأصل.

صدر كتابه الأول في لندن سنة 1964 بعنوان “غثيان أسود” وقد ضم قصائد تشي بيأس وجودي متأصل. في سنة 1967 نشرت له دار سوي الفرنسية رائعته “أغادير” التي كتبها في أعقاب الزلزال الذي دمر المدينة المغربية سنة 1960م، وكانت المخطوطة تحمل عنوان “التحقيق” قبل أن يقترح الناشر تغيير الاسم إلى “أغادير” ، وفي العام التالي نشرت له دار سوي روايته الشعرية ” الجسد السالب ” ، وفي سنة 1969 جمع قصائد تعكس إحساساً حاداً باليأس والتمرد في ديوان شعري سماه ” شمس عنكبوتية”، ثم توالت أعماله التي نشرتها دار سوي .

بعد عودته إلى المغرب أصدر ديوان شعرسماه ” انبعاث الورود البرية “، وواظب في المغرب على نشر نصوص متفرقة في جريدة ” المغرب” الفرانكوفونية التي كانت تصدر في الثمانينات من القرن الماضي، وشكلت هذه النصوص نواة رواية جديدة غاص فيها عميقاً في أصوله السوسية ، ونشرتها دار “سوي” الفرنسية سنة 1984 م، بعنوان “أسطورة وحياة أغونشيش”.

كان ديوانه “نصب تذكاري” آخر عمل شعري أصدره قبيل وفاته، وبعد موته نشرت له ترجمات ثلاث لمذكراته الأخيرة على فراش الموت.

من مؤلفاته:

  • أغادير، 1967م.
  • الجسد السالب، 1968م.
  • شمس عنكبوتية، 1969م.
  • أنا الحاد الطباع، 1970 م.
  • النباش، 1973 م. هذا المغرب، 1975م.
  • رائحة المانتيك، 1976م.
  • حياة وحلم شعب دائم التيهان، 1978م.
  • انبثاق الأزهار المتوحشة ،1981م.
  • أسطورة وحياة أغونشيش، 1984م.
  • كان يا مكان زوجين سعيدين، 1993م.
  • الملك: قصيدة 1966م.
الجمعة, 11 أيلول/سبتمبر 2015 11:39

شاعرة و روائية مغربية، من مواليد 1958، حائزة على الدكتوراه في الطب سنة 1985 وعلى دبلوم التخصص في طب الأطفال سنة 1990. أشرفت على إعداد وتقديم برنامج يهتم بالتربية الصحية في القناة الثانية المغربية لعدة سنوات. كما أشرفت على فقرة “لحظة شعر” في البرنامج الثقافي “ديوان” بنفس القناة.

حصلت على جائزة المغرب للشعر سنة 2011، وشاركت بقراءات شعرية في عدة ملتقيات ثقافية داخل المغرب وخارجه، وترجمت بعض أعمالها إلى لغات عديدة كالفرنسية، والإنجليزية، والإسبانية، والإيطالية، والتركية، والدانماركية، والألمانية والسويدية.

مؤلفاتها:

  • لحظات لا غير، 2007 (رواية).- المركز الثقافي العربي- بيروت.
  • مخالب المتعة، 2009 (رواية)- المركز الثقافي العربي- بيروت.
  • الملهمات، 2011 (رواية)- المركز الثقافي العربي، بيروت/الدار البيضاء.
  • الحق في الرحيل، 2013 (رواية)- المركز الثقافي العربي، بيروت/الدار البيضاء.
  • إيماءات، 2002 (شعر) – دار الثقافة – الدار البيضاء.
  • مجموعة قصائد من ديوان “ورق عاشق” صدرت ضمن حقيبة فنية للفنان أحمد جاريد تحمل نفس العنوان – محترف الحفر الحكيم بناني- 2003 .
  • “ورق عاشق” (شعر) – دار الثقافة – الدار البيضاء 2003.
  • “تعال نُمطر”: (شعر) – دار شرقيات – القاهرة 2006.
  • “أي سواد تخفي يا قوس قزح”: (شعر) باللغتين العربية والفرنسية، 2006.
  • “ورق عاشق” Feuillets passionnés(شعر) الطبعة الثانية باللغتين العربية والفرنسية، 2008 .
  • “أغنية الليل” (شعر) – بيروت 2009.

عن مجلة استهلال

عن مجلة استهلالالاستهلال مجلة عربية محكمة
تهتم بالسرد العربي و نقده
تصدر من مدينة فاس العاصمة العلمية للمملكة المغربية
ترعى منشورات في مجال السرديات